أخبار

بالصور: حفل اطلاق جيلي امجراند 7 في مصر من غبور أوتو

بالصور: حفل اطلاق جيلي امجراند 7 في مصر من غبور أوتو

ElTawkeel.com

تغطية: محمود مصطفي كمال

تصوير: محمد هشام

استعدت الأجواء للاحتفال بشراكة العملاق المصري والتنين الصيني، كانت هذه هي السمة الرئيسية للحفل الذي أطلقت خلاله مجموعة شركات غبور اوتو سيارتها الجديدة في السوق المصري جيلي امجراند 7 يوم الخميس الماضي، وظهر ذلك في ديكورات الحفل الذي حمل الجعران الفرعوني المصري وبجانبه التنين الصيني، واستقبل الضيوف المضيفات ممن ارتدين الزي الفرعوني والزي الفلكوري الصيني، حتي أن موائد الجلوس حملت حوامل للمسليات والمقرمشات ذات دورين أحدهما للمسليات المصرية والأخري صينية، كان الجميع يستعد لإنطلاق هذا التعاون الذي من المنتظر أن يؤثر بقوة ليس فقط في سوق السيارات المصري، وانما في قطاع شمال افريقيا واقليم الشرق الأوسط أيضاَ، وذلك بعد تدشين خط انتاج جيلي امجراند 7 في مصر بمصانع غبور أوتو علي أعلي المستويات، لتصبح مصر مركزاَ لتوسع العملاق الصيني جيلي.

تقدم الحضور د. رؤوف غبور رئيس مجلس ادارة مجموعة شركات غبور اوتو والذي رحب بضيوفه الذين جاء في مقدمتهم د. جانجلين المدير العام لجيلي العالمية، ومجموعة من أهم رموز صناعة وتجارة السيارات في مصر، بالإضافة لمجموعة من صحفيي السيارات في مصر.

بدأ الحفل بكلمة د. رؤوف غبور رئيس مجلس ادارة مجموعة شركات غبور أوتو، والذي رحب بالحضور جميعاَ، وقال أن اختيار جيلي لم يكن مصادفة، بعدما قضت ادارة مجموعة شركات غبور أوتو العامين الماضيين في التعرف علي صانعي السيارات الصينيين، وكانت السمة التي تجمع معظمهم أنهم يحاولون صناعة كل شئ بدون تخصص، فهناك الشركات التي تقوم بصناعة سيارات الركوب وسيارات الخدمة الشاقة وسيارات النقل الخفيف والنقل الثقيل، ولكنه أكد أن مجموعة شركات غبور أوتو تؤمن بأن النجاح لا يأتي إلا عن طريق التخصص، مما جعل جيلي اختياراَ مثالياَ لتركز جهودها علي سيارات الركوب، كما أن جيلي تعتبر أكثر الشركات الصينية انفتاحاَ علي تجارب صانعي السيارات الأكثر خبرة، فقد استثمرت جيلي 1.7 مليار دولار لشراء شركة فولفو السويدية عام 2010، وهذه كانت إحدي الخطوات التي أثرت تجربة شركة جيلي بشكل كبير لإنتقال جزء كبير من خبرة وأسرار معرفة شركة فولفو العريقة إلي جيلي، بالإضافة لإستثمار جيلي في شراء شركة DSI أحد أكبر صانعي ناقلات الحركة في العالم، مما جعل جيلي تنتج اليوم سياراتها بناقلات الحركة المطورة من خلالها والخاصة بها، بعد انفتاحها علي تجربة DSI وتكنولوجيا ناقلات الحركة اليدوية والأوتوماتيكية، وهو ما حسم اختيار غبور أوتو لشركة جيلي من أجل التعاون الحالي، خاصة وأن السيارة التي يتم تدشين خط انتاجها الأن قد تم اختبارها اختباراَ قاسياَ قبل اتمام الصفقة من قبل فريق من غبور أوتو، وبعد نجاح السيارة في تجارب فريق غبور أوتو تم الموافقة علي بداية تصنيعها في مصر.

كما أضاف د. رؤوف غبور أن مجموعة شركات غبور أوتو قد زادت في استثماراتها بعد الثورة في الوقت الذي تخوفت فيه باقي الشركات من زيادة استثماراتها خوفاَ من تقلبات السوق، لكن غبور أوتو قامت بالإستثمار بشكل أكبر في تطوير مصانعها، إذ انتهت في سبتمبر الماضي من أكبر عملية تجديدات وتحديثات لمصانعها بمنطقة أبو رواش لزيادة القدرة الانتاجية للمصنع والاستعداد لاستقبال موديلات جيلي الجديدة في خطوط الانتاج، كما استثمرت المجموعة في انشاء شركة جديدة بإسم "Drive" لبرامج تمويل شراء السيارات، كما افتتحت الشركة مؤخراَ أكبر مركز خدمة هيونداي في مصر والشرق الأوسط وربما في العالم لمساحته الكبيرة، بالإضافة لإفتتاح أكبر مركز خدمة لهيونداي في أسيوط والذي يقوم بخدمة مناطق أسيوط والصعيد. وأوضح د. رؤوف غبور أن كمية هذه الاستثمارات الضخمة ليست مجرد مغامرة وإنما هي ثقة ورؤية للسوق المصري، فلا يوجد أسواق كثيرة في العالم لديها 90 مليون مستهلك يحتاجون إلي كل شئ، مما يجعل هذا سوقاَ مثالياَ يحتاج إلي تنمية شاملة في كل شئ خاصة في صناعة مثل صناعة السيارات والصناعات المغذية لها، وهو ما تأخذه علي عاتقها مجموعة شركات غبور أوتو للنهوض بصناعة السيارات في مصر وتطويرها، وهو الأمر التي يتطلب التزاماَ ثنائياَ، من المستثمرين من ناحية ومن الدولة من ناحية في دعم المستثمرين والصناعة المحلية حتي تستطيع المنافسة وسط اتفاقيات التجارة الحرة والمنتجات الأجنبية.

وفي كلمة د. مظهر الشيخ رئيس قطاع جيلي بمجموعة شركات غبور أوتو، قام د. الشيخ بتقديم السيارة تقنياَ للحاضرين من خلال شرح ابعادها وامكانياتها وقدرات المحرك ذو سعة 1500 سي سي وناقل الحركة المتطور المزودة به السيارة، وذلك بعد انفتاح جيلي علي الصانع الاسترالي DSI ثاني أكبر مصنع لناقلات الحركة في العالم، والذي انضم ليصبح أحد شركات مجموعة جيلي الصينية القابضة.

أما في كلمة د. جانجلينج مدير عام جيلي العالمية، عبر د. جانجلينج عن فخره بما تشهده جيلي اليوم من نجاحات عالمية، إذ أن جيلي هي مشروع حصيلة العديد من الجهود، وتحول هذا المشروع لحقيقة هو شئ يدعو للفخر، وأضاف أن امجراند 7 التي سيتم إطلاقها في مصر خلال أيام ويتم تدشين خط انتاجها المصري الأن هي أكثر سيارات جيلي مبيعاَ، كما أنها الأكثر مبيعاَ في فئتها من السيارات الصينية داخل الصين وخارجها، مما يجعلها أحد أفضل السيارات التي يمكن أن تعتمد عليها جيلي في توسيع استثماراتها عالمياَ، خاصة وأن تدشين خط الانتاج المصري هو الثاني عالمياَ لإنتاج جيلي امجراند 7 بعد تدشين خط انتاجها الأول في روسيا، مما يجعل هذه السيارة مصدر فخر لشركة جيلي.

واستكمل د. جانجيلنج بأن اختيار مصر لتكون مركز الاستثمار الجديد لمجموعة جيلي القابضة لم يكن فقط لأنها سوق واعد، ولكن لأنها ستكون مركزاَ لتوسيع أعمال جيلي في شمال أفريقيا والشرق الأوسط، كما أكد أن السوق المصري سيشهد انطلاق سيارات أخري من جيلي قريباَ إلي جانب امجراند 7، وأنه سيكون هناك تدشين لسيارة أخري قريباَ.

تبع ذلك الكشف عن السيارة في عرض مبهر ثلاثي الأبعاد حاز علي اعجاب الحاضرين، وبعد الكشف عن السيارة قام الإعلامي تامر بشير بتقديم السيارة بشكل أكبر للحاضرين وقام بدعوتهم لمشاهدة السيارة بأنفسهم، قام الحضور بعد ذلك بتفقد السيارة بأنفسهم وكان التعليق الذي يمكن أن تسمعه يتكرر بين الحضور أن هذه السيارة ستقوم بإعادة تعريف سيارات جيلي في مصر بل وتعريف السيارات الصينية بشكل عام لدي المستهلك المصري الذي سيذهله حصيلة جهود التعاون بين العملاق المصري غبور أوتو، والعملاق الصيني جيلي.

للتعرف علي سعر جيلي امجراند 7 وضمان غبور أوتو للسيارة، اضغط هنا.

الكلمات الدلالية : غبور , جيلي , امجراند 7 , غبور , السيارة الصينية , ضمان 5 سنوات , غبور اوتو جيلي امجراند 7 , سيارات 2013